أريد ، على الأقل ، أن أقول شيئا عن الألم الموجود في العالم اليوم . فثقافة الاستهلاك التي أصبحت الأكثر قوة ء وانتشارا ، في كوكبنا ، تحاول إقناعنا بأن الألم حادثة عرضية ، بمكننا تفاديها . وهذه هي القاعدة المنطقية لأيديولوجيا القسوة .
المثقف/ الكاتب كشخص يستحق الإنصات، كمرشد للحاضر المرتبك، وأيضا، كقائد لجماعة أو لاتجاه يجاهد في سبيل الحصول على مزيد من السلطة والنفوذ. المصدر الغرامشي.

هنري لوفيفر : الدولة و السلطة

إن الفلسفات والبحوث العلمية التي تتجنب هذه الأسئلة المسماة "سياسية" تظل محط ريبة. إذ أنـها لا تجيب على مشاكل عصرنا الذي يتميز بتزايد قوة الدولة وتصاعد العنف وبارتباط الدولة بالمعرفي والاقتصادي واليومي والإعلامي…

- نص الأسبوع:


- مقابسات:



إن الفلسفات والبحوث العلمية التي تتجنب هذه الأسئلة المسماة "سياسية" تظل محط ريبة. إذ أنـها لا تجيب على مشاكل عصرنا الذي يتميز بتزايد قوة الدولة وتصاعد العنف وبارتباط الدولة بالمعرفي والاقتصادي واليومي والإعلامي…

- هنري لوفيفر : الدولة و السلطة...اقرأ المزيد

-يوتوبيا:

حوار : مرآة تاركوفسكي و الحفر في الذاكرة

ما يثير اهتمامي في السينما ليس السينما بذاتها وإنما ما تصطاده السينما في شباكها بوصفها أداة استكشافية. لذا فإن " المرآة " بالنسبة لي ليس فيلماً، إنه شيء آخر يتجاوز السينما ليحفر في قضايا الذاكرة والتذكر، والعلاقة بين الذاكرة والإدراك الحسّي.

لكن في زمن المخرج السوفيتي " اندريه تاركوفسكي " ( 1986) و الذي عاش معظم حياته في زمن لم يعرف بترف الاستهلاك التكنولوجي، لذا كان لزاماً عليه – كحال رفاقه – أنّ يتكيّف مع تكنولوجيا تصوير بدائيّة – نسبيّاً- مستخدما في غالب الأحيان كاميرا " Polaroid "

- ثقافة سياسيّة:


منذ بداية الغزو الأمريكي - البريطاني كان هناك عمليات استئصال متعمدة و ممنهجة " للثراء الخصيب" اجتماعياً و ثقافياً وتاريخياً في واحدة من أكثر الغزوات الثقافية تدميرا و استبدادا و تدنيساً
بلا مصالح اقتصادية أو سياسيّة حيويّة في اليمن فإن إيران  دعمت الحوثيين – بانتهازيّة- لتخلق لها مجال نفوذ سياسي، و قد قامت بذلك بتوظيف قوتها الناعمة

- من التراث:


أيضاً في نواقيس...


Send this to a friend